كنوز ميديا/ متابعة

رهن النائب عن حركة التغيير الكردستانية مسعود حيدر, الخميس, حل الأزمة الكردية بمعالجة مشكلة رئاسة الإقليم الفاقدة للشرعية منذ أكثر من عامين، فيما أكد أن اعادة برلمان الإقليم ليس منة من احد بل واجب دستوري كونه مجلس منتخب.

 وقال حيدر في تصريح   إن “معالجة الأزمة الكردية تكون عبر حل إشكالية رئاسة مسعود البارزاني للاقليم وكذلك ايجاد صيغة حكم جديدة بعيدا عن التعصب الحزبي والتهديد بالسلاح واغلاق البرلمان وتعطيل الدستور الكردي”.

 وأضاف ان “الاقليم يعاني من ازمة اقتصادية ولاسيما في رواتب موظفي الاقليم بالاضافة الى الركود الاستثماري لكبير نتيجة ارتداد الازمة السياسية على الاقتصاد”.

 واشار حيدر إلى أن “إعادة برلمان الاقليم ليس منة على احد بل هو واجب دستوري كونه مجلس منتخب وعلى الجميع العمل اعادة حقوق الشعب واللجوء للدستور كحل الوحيد

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here