كنوز ميديا-  جدد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف التأكيد بأن الحل الوحيد للازمة في سورية سياسي وعبر الحوار واحترام استقلالها وقرار شعبها وليس عبر فرض آليات وشروط وقيود خارجية.

وقال ظريف في مؤتمر صحفي مع نظيره النرويجي بوركه برنده في اوسلو الاثنين “إن عملية المحادثات في آستانا مكملة للمساعي الدولية في إطار التوصل الى الحل السياسي للازمة في سورية وتشجيع المتحاورين”، لافتا إلى ضرورة استمرار تعاون وتنسيق ايران وروسيا وتركيا كدول ضامنة لهذه المحادثات من أجل تقويتها.ml

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here