كنوز ميديا-  وصف النائب عن ائتلاف دولة القانون منصور البعيجي، الثلاثاء، الحديث عن إجراء استفتاء في كردستان للانفصال عن العراق بانه ضحك على الذقون، وفيما أوضح بان مسعود بارزاني يحاول استمالة الشارع الكردي والتغطية على فشله ونهبه لثرواته كردستان من خلال هكذا إجراءات لا طائل منها.

وقال البعيجي في تصريح صحفي، إن “مسعود بارزاني يدرك جيداً بأنه من غير الممكن الانفصال عن العراق بهكذا طريقة من خلال إجراء استفتاء ضارباً عرض الحائط الإجراءات الدستورية وعدم التنسيق مع الحكومة الاتحادية من اجل الانفصال إن كان جاداً بذلك”، لافتا الى أن “هناك معوقات أخرى لن تسمح بانفصال كردستان ومنها معارضة تركيا وايران وسوريا لتشكيل دولة كردية على اعتبار أن هناك أكراداً يعيشون في تلك الدول تعارض بشدة هذا التوجه، ناهيك عن رفض بعض الأحزاب الكردية اجراء الاستفتاء لانهم يدركون جيدا أنه من المستحيل أن يتم انفصال كردستان خلال هذه الفترة”.

وأشار النائب عن ائتلاف دولة القانون الى ان، “محافظة كركوك مشمولة بالمادة 140 ولا يحق لبارزاني شمولها بالاستفتاء أو ضمها لكردستان خصوصاً وأن هناك مناطقاً تابعة لمحافظة نينوى وديالى تم الاستحواذ عليها من قبل البيشمركة فارضين سياسة الأمر الواقع بأوامر من بارزاني”، مبينا ان “هناك خلافات وعقبات لا يمكن أن تسمح لبارزاني بما يقوم به دون موافقة الحكومة وهذه الاساليب التي يقوم بها برزاني وحزبه سوف يخرج منها دون اي نتيجة وسيسير بكردستان نحو ما لا يحمد عقباه والمتضرر الوحيد هو الشعب الكردي وبالتالي على بارزاني ان لا يستخدم موضوع الانفصال كما كان النظام البائد يستخدم الاستفتاء ويجبر الشعب العراقي بالتصويت لصالحة لان هذه السياسة لا تأتي بفائدة وعليه ان يتعظ لان هذه السياسة لن تجدي نفعا مع الحكومة الاتحادية”.ml

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here