كنوز ميديا/ خاص

اكد النائب عن كتلة الاحرار النيابية عقيل عبد الحسين اليوم ان” تفجير الكرادة الاخير صراع لي اذرع بين القوى السياسية , لافتا الى ان ” التفجير يحمل الطابع السياسي اكثر مما يكون امني او ارهابي .

واستبعد عبد الحسين في حديث متلفز تابعته ” كنوز ميديا ” ان تكون السيارات المفخخة التي تتفجر في مناطق عديدة من العاصمة بغداد , تاتي من خارج العاصمة, لافتا الى وجود حواضن تقع قريبة من عمليات المسرح الاجرامي .

واضاف ان” السيارة التي انفجرت قبل يومين في منطقة الكرادة اتت من مكان قريب وليس من منطقة القائم كما يدعي البعض, مؤكدا ان” الجماعات المسلحة تحتويها حواضن وسط بغداد .

واشار الى ان” السيطرات والقوات الامنية اصبحت لها تجربة كبيرة في كشف السيارات المفخخة , وبالتالي يستحيل ان  تكون مفخخة الكرادة قد عبرت 50 سيطرة دون كشفها .

وكانت سيارة مفخخة انفجرت مساء يوم الاثنين الماضي في منطقة الكرادة وسط العاصمة العراقية بغداد راح ضحيتها العشرات من الشهداء والجرحى.

وقال مصدر أمني إن السيارة المفخخة انفجرت بالقرب من مرطبات الفقمة في منطقة الكرادة، مشيرا إلى أن “القوات الأمنية طوقت مكان الحادث، وأغلقت جميع الطرق المؤدية إلى المنطقة”.

وجاء التفجير مساء ثالث أيام شهر رمضان، حيث تعودت العوائل البغدادية على الخروج بعد الإفطار للتنزه في المناطق التجارية، ومنها الكرادة.

تحرير / يوسف العلي

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here