كنوز ميديا

اكد القيادي في الحشد الشعبي كريم النوري، الأربعاء، أن الحشد الشعبي سيمسك الاراضي في الحدود العراقية السورية في الفترة الحالية والمقبلة، وفيما اشار الى وجود تنسيق مع شرطة الحدود، بين ان رئيس الوزراء حاول طمأنة البعض بعد التقدم الكبير والمفزع الذي حققه الحشد تجاه الحدود السوريه.

وقال النوري في تصريح ان “التقدم الكبير الذي حققه الحشد الشعبي مؤخرا صوب الحدود السورية افزع البعض من السياسيين في الداخل وبعض المحسوبين على محافظة الموصل والتحالف الدولي الذي بقي يراوح في مكانه دون الحاجة اليه في عمليات الحشد ولذلك حاول رئيس الوزراء في خطابة الاسبوعي يوم امس طمأنتهم وان الحشد لازال تحت قيادته وأمرته”.

واضاف انه “خلال عمليات القيروان اجتمعنا مع قائد قوات حرس الحدود الفريق حامد الحسيني لبحث ملف مسك الحدود العراقية السورية وتم التوصل الى ارسال لواءين من شرطة الحدود لمسك الارض لحين تهيئة الظروف المناسبة”، مشيرا الى ان “الحشد هو من يمسك الارض حاليا وفي الفترة القريبة القادمة”.

وكان القائد العام للقوات المسلحة رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي قد اعلن ،امس الثلاثاء، وضع خطة بين قيادتي العمليات المشتركة والحشد الشعبي لتامين الحدود العراقية السورية، فيما اكد ان الحشد الشعبي لازال تحت امرته ويمتثل لأوامره

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here