كنوز ميديا / بغداد…

اكد النائب والمتحدث الرسمي باسم هيئة الحشد الشعبي احمد الاسدي، اليوم الخميس، ان عبور القوات العراقية لحدود البلاد ودخولها الى دول اخرى يحتاج الى موافقة مجلس النواب، وبعيدة عن الواقع في الوقت الحالي.

وقال الاسدي في بيان اورده موقع الحشد الشعبي واطلعت عليه وكالة / كنوز ميديا/، ان “خروج اية قوات مسلحة عراقية، سواء كانت من قطعات الجيش او تشكيلات الحشد او جهاز مكافحة الارهاب، الى خارج نطاق الحدود العراقيـة يحتاج الى تصويت من مجلس النواب”.

وأضاف أن “الدستور العراقي لا يجيز التدخل في شؤون الدول اخرى”، معتبرا ان” الحديث عن هذا الامر في ظل انشغال العراق بمحاربة داعش وتحرير المحافظات هو بعيد عن الواقع”.

واشار الى ان “هيئة الحشد ستلتزم بجميع التوجيهات والاوامر الصادرة من القائد العام للقوات المسلحـة باعتبارها جزءا من المؤسسة العسكرية”.

واكد الاسدي انه “بعد استعادة جميع المناطق من داعش ومسك الحدود، سيكون للحشد دور اساسي في دعم وتحصين اية منطقة نلمس فيها ضعفا بقدرة القوات المعنيـة على مسك حدودها”، مبينا انه “سيتم دعم تلك القطعات ومسك الثغرات لنصنع مع التشكيلات الامنية الاخرى قوات متكاملة تدافع عن كل شبر من اراضي العراق”

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here