كنوز ميديا/ متابعة

رد النائب عن دولة القانون ، محمد الصيهود ،اليوم السبت ، على تصريحات رئيس الوزراء حيدر العبادي بان السعودية لا تدعم الإرهاب وان الشعب العراقي مخطئ باعتقاده ان السعودية تدعم الإرهاب ، معتبراً ان تقديرات العبادي في هذا الامر  مخطأة  وان السعودية لايختلف عليها اثنان بانها داعمة للارهاب .

وقال الصيهود في حديث  ان السعودية هي المتبنية للمشروع الارهابي التآمري على العراق والمنطقة واتضح ذلك من خلال دعم ” داعش ” الارهابي من خلال فتاويهم التكفيرية وتزويدهم بالاسلحة والاموال واغلب الانتحاريين الموجودين في العراق هم من اصول سعودية .

واضاف الصيهود ان السعودية مصدر الارهاب العالمي وتشكل خطر كبير على العالم والمنطقة ، مطالبا المجتمع الدولي بالقضاء على رأس الارهاب وهم ” ال سعود ” ، مؤكداً ان هناك مسمى جديد لمشروع جديد لربما سيظهر لاحقا بعد ان افشل العراق مشروعهم الداعشي .

واشار الصيهود ان العالم جميعاً اصبح يدرك ا ن “ال سعود” هم مصدر الارهاب من خلال دعمهم لعناصر داعش والقاعدة وجبهة النصرة وجميع مسميات الارهاب وفي كل انحاء العالم في باكستان والعراق وسوريا واليمن والبحرين وحتى امريكا وعلى لسان وزير خارجيتها اعلن ان السعودية هي التي تمول الارهاب .

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي، قد أعرب في مقابلة تلفزيونية يوم الخميس، عن أمله في إعادة العلاقات مع السعودية وباقي الدول العربية إلى سابق عهدها، قائلا: “هناك انطباع لدى السعودية بأن العراق يتبع إيران، وهناك انطباع لدى عامة الشعب العراقي بأن السعودية تدعم الإرهاب، والانطباعان خاطئان”.

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here