كنوز ميديا : متابعة

أكد المبعوث الدولي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا اليوم الجمعة، أن الوضع في سوريا “مقلق” للغاية، لكن وفدي الحكومة والمعارضة أبديا جدية خلال المحادثات بينهما، مشيرا إلى أن كل الأطراف السورية حريصة ومستعدة للعودة إلى جنيف لجولة أخرى من المحادثات.

وجاءت تصريحات دي ميستورا حيث كشف فيه أن وفدي الحكومة السورية والمعارضة ناقشت بكثير من التفصيل جدول الأعمال خلال جولة جنيف 5 التي استمرت 9 ايام، لافتا إلى أن “الطرفين على استعداد للعودة لجنيف من أجل جولة سادسة للتعمق في كل من الملفات موضع البحث”، وفق ما نقلته وكالة رويترز.

وأضاف أن مسارا المحادثات السورية في جنيف وأستانة يقويان بعضهما من خلال الدول الراعية: روسيا وإيران وتركيا، موضحا بأنه “لا يمكن لأحد أن ينكر وجود تحد كبير قبل التوصل إلى السلام”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here