كنوز ميديا
سقطت ثلاث قذائف هاون, الاحد, على مضيف رئيس مجلس انقاذ الانبار الشيخ حميد الهايس في جزيرة الرمادي.

وقال الهايس اليوم إن “ثلاث قذائف سقطت على مضيفي من دون وقوع خسائر بشرية”, مؤكدا ان “ابناء منطقة الجزيرة انتشروا بشكل مكثف بعد ورود معلومات عن وجود عدد من الارهابيين فيها”.

واضاف الهايس ان “الارهابيين الذين دخلوا المنطقة بحثا عن ملاذ امن”.

وشهدت الانبار, اليوم الاحد, اصابة مدنيين اثنين بانفجار عبوة ناسفة غرب الانبار.

وتشهد محافظة الانبار خروق وتوترات امنية تتمثل بتفجير سيارات مفخخة وعبوات ناسفة تستهدف غالبا القوات الامنية, اضافة الى عمليات الاغتيال المنظمة لمن تعتبرهم معادون لعملياتها الارهابية ولهم مواقف واضحة ضد الطائفية والشيخ الهايس من هذا النموذج

يذكر أن تنظيم القاعدة والجماعات المسلحة الأخرى في العراق بدأت في الفترة الأخيرة بانتهاج أسلوب جديد يتمثل بتفجير سيارات مفخخة وعبوات ناسفة تستهدف تجمعات للمدنيين، فضلا عن استهداف مؤسسات الدولة سعيا لإرباك الوضع الأمني العام، ما يسفر عن مقتل وإصابة العشرات من الأشخاص.

وكان القائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي قال في كلمته الاسبوعية في الـ14 من آب 2013 إن عملية “ثأر الشهداء”، ستستمر حتى القضاء على “الإرهاب” في جميع انحاء العراق وأنه اصدر اوامره بذلك.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here