بغداد/ كنوز ميديا- كشف مصدر نيابي، الأربعاء، عن استضافة الوكيل الأقدم لوزارة الداخلية عدنان الاسدي في مجلس النواب العراقي.وقال المصدر الذي طلب عدم الإشارة إلى اسمه في حديث له اليوم : إن “لجنة الأمن والدفاع النيابية استضافت، صباح اليوم، عدنان الاسدي”.وأضاف المصدر أن “جلسة الاستضافة لم تستغرق سوى نصف ساعة فقط ومن بعدها خرج الاسدي”.واكتفى المصدر بتلك المعلومات ولم يذكر مزيداً من التفاصيل الأخرى.وكان مقرر البرلمان العراقي محمد الخالدي قد اعلن، السبت الماضي، عن استدعاء كبار القادة الأمنيين تحت قبة البرلمان، وحثهم على ترك مراكزهم في حال رفضوا الحضور.وطالبت كتلة المواطن النيابية التي تمثل المجلس الأعلى الإسلامي بزعامة عمار الحكيم، أمس الثلاثاء، رئيس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي بتعيين وزيري الداخلية والدفاع وبإجراء تغييرات سريعة في القيادات الأمنية لمواجهة “الإرهاب”.وتراجع الاستقرار الأمني في العراق بشكل كبير منذ ان فر مئات المعتقلين من سجن “ابو غريب” وتحول الصراع السوري الى حرب أهلية.ويلقي المسؤولون العراقيون باللائمة على تنظيم القاعدة في العراق. وتبنى التنظيم المتشدد مجمل الهجمات التي ضربت المدنيين والعسكريين والموظفين العراقيين.وتواجه الحكومة الحالية برئاسة نوري المالكي المنتمي لحزب الدعوة الإسلامية انتقادات حادة من قوى سياسية وشعبية والمرجعيات الدينية على خلفية استمرار تردي الأوضاع الأمنية والخدمية والاقتصادية.611

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here