كنوز ميديا / بغداد

اكد رئيس الوزراء الاردني الدكتور هاني الملقي ان الاردن يقف مع العراق بكل قوة لتحقيق امنه واستقراره ووحدة اراضيه وجهود الحكومة والشعب العراقي في مكافحة الارهاب وتحرير الموصل.

وشدد رئيس الوزراء الاردني في محاضرة القاها مساء اليوم امام حشد من السياسين الاردنيين بالعاصمة عمان على اهمية اهمية وضع برنامج بعد تحرير الموصل لإعادة البناء والاعمار وادماج ابنائها في العملية السياسية.

وبشان الازمة السورية اكد الملقي على موقف الاردن الداعي دوما لإيجاد حل سياسي للازمة السورية تتوافق عليه كافة الاطياف السياسية في سوريا ونحن ندعم اي حل ينهي معاناة السوريين .

كما اكد ان الاردن معني بحماية حدوده الشمالية وان من مصلحة المملكة ان تكون مناطق جنوب سوريا امنة وخالية من تواجد للمجموعات الارهابية.

واشار الى ان الاردن سيستمر باتخاذ كافة الاجراءات القانونية والدبلوماسية لوقف الاجراءات الاسرائيلية لتغيير الوضع القائم في القدس لافتا الى ان الاردن حذر من نقل السفارة الامريكية للقدس واثره على احلال السلام .

واشار الملقي الى ان الاردن يحذر دائما بان الاحباط السياسي والاقتصادي الذي يواجه الفلسطينيون سينمي الارهاب والتطرف في العالم وقال ” نحن شركاء مع دول العالم ضمن استراتيجية امنية وفكرية وايدلوجية ضد الارهاب ليس فقط لان الارهاب يضرب اركان المجتمع الواحد وانما لان العرب والمسلمين هم الذين يعانون اكثر من تبعاته” .

وفي الشأن الداخلي اكد الدكتور الملقي ان الدينار الاردني قوي ومستقر وفي وضع مطمئن وان مجرد الحديث عن وضع الدينار ليس واردا على الاطلاق، مشيرا الى ان ان احتياطيات البنك المركزي الاردني من العملات الاجنبية بازدياد مستمر ووصلت حاليا الى اكثر من 12 مليار دولار .

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here