كنوز ميديا/بغداد..

كشف النائب عن جبهة الإصلاح البرلمانية محمد الصيهود، السبت، عن تحركات نيابية لاستضافة رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي في البرلمان بشأن مشاركة قوات أميركية في معركة تحرير الموصل.

وقال الصيهود في تصريح ، إن “هناك تحركات داخل مجلس النواب لاستضافة رئيس الوزراء حيدر العبادي لسؤاله والاستفسار منه بشأن مشاركة قوات أميركية او اجنبية في معركة تحرير الموصل ولاسيما في الساحل الأيمن الذي يشهد عمليات عسكرية حاليا”.

وأضاف الصيهود، أن “رئيس الوزراء هو المسؤول الأول عن مشاركة اي قوات اجنبية في معركة الموصل او غيرها”، مؤكدا أن “اي وجود عسكري أميركي في البلاد هو احتلال”.

وكانت صحيفة “التايمز” البريطانية نشرت امس الجمعة، تقريرا موسعا بشأن مشاركة قوات أميركية في معارك تحرير الساحل الأيمن للموصل، وذلك للمرة الثانية خلال اسبوع.

وكشفت الصحيفة ذاتها يوم الاثنين الماضي 20 شباط الحالي عن مشاركة قوات أميركية وبريطانية “برية” في معركة استعادة الساحل الأيمن لمدينة الموصل.

فيما نفى رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي صحة التقرير في نفس اليوم، مؤكدا عدم وجود اي مقاتلين اجانب على الأرض

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here