كنوز ميديا :: متابعه

كرمت العتبتان الحسينية والعباسية، الخميس، الصحفية الجزائرية سميرة مواقي التي أصيبت في معارك تحرير مدينة الموصل.

وذكر بيان للعتبة الحسينية  ان “وفد من العتبتين المقدستين الحسينية والعباسية ، حضر الى مدينة الطب للاطمئنان على صحة الصحفية الجزائرية التي اصيبت برصاصة في رأسها خلال تغطيتها لمعارك تحرير نينوى”.

وقالت الصحفية الجزائرية سميره مواقي، “انني احد ابناء العراق، ولي الشرف ان ادافع عن مبادئ الامام الحسين (ع)”، موضحة، انها “ستقوم بالمعاودة لأداء عملها الصحفي، لمحاربة الظلمة الدواعش”.

واوضحت مواقي، ان “مشاركتها في الحرب ضد داعش هو شرف لها ولجميع العرب، ولو اني شفيت تماماً فسأعاود الى جبهات القتال، لأشارك مع الابطال في محاربة عصابات داعش الارهابية”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here