كنوز ميديا

 

حذر منسق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة في اليمن جيمي مكغولدريك من أن 7 ملايين يمني باتوا أقرب إلى المجاعة من أي وقت مضى، من بين 17 مليون شخص غير قادرين على إطعام أنفسهم بشكل كاف.

وقال مكغولدريك في بيان، “يساورني قلق بالغ جراء تصعيد النزاع والحشد العسكري في السواحل الغربية لليمن، أكثر من 17 مليون شخص غير قادرين حاليا على إطعام أنفسهم بشكل كاف وأصبحوا مجبرين بشكل متكرر على اختصار الوجبات الغذائية الضرورية، وقد أصبحت النساء والفتيات آخر من يتناول الطعام وبكميات أقل من البقية”.

وتابع قائلا “يوجد سبعة ملايين يمني لا يعلمون من أين ستأتي وجبتهم التالية وهم أقرب إلى المجاعة من أي وقت مضى”.

وأضاف المنسق الأممي أن التصعيد العسكري المتواصل من قبل ما يسمى بالتحالف العربي الذي تقوده السعودية لقتل الابرياء في اليمن ,منذ أكثر من شهر سيكلف المدنيين غاليا وسيفاقم الأوضاع الإنسانية المتردية في هذا البلد الفقير في ظل القيود المتزايدة على دخول السلع المنقذة للأرواح، بما في ذلك المواد الغذائية الرئيسية، إلى ميناء الحديدة.

هذا وأعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) في تقرير لها يوم امس الثلاثاء أن 462 ألف طفل يمني يعانون من سوء تغذية حاد.

كما حذرت دراسة أجرتها منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو) وبرنامج الأغذية العالمي ومنظمة اليونيسف مؤخرا، من أن 17.1 مليون يمني من أصل 27.4 مليون، يجدون صعوبة في تأمين الغذاء.

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here