كنوز ميديا :: متابعه

قدم معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى تقريرا إلى الرئيس الأميركي دونالد ترامب بشأن العلاقات مع العراق، مؤكدا أن أهمية المصالح الكبيرة بين الولايات المتحدة والعراق أعظم من أن تتم المخاطرة بفشلها. .

وقال مايكل نايتس صاحب التقرير الذي حمل عنوان “مذكرة لترامب: العراق بعيد كل البعد عن الفشل”: إنه من “الضروري أن يفهم ترامب أن الشراكة الأمريكية -العراقية هي ببساطة صفقة رائعة. فإذا كان يبحث عن شريك يدعم الأهداف الأمريكية ولكن يتحمل معظم التكاليف بنفسه، فلن يحتاج أن يبحث عن غير العراق على مدى العامين المنصرمين”.

وأضاف نايتس، أن الولايات المتحدة الأمريكية أنفقت بشكل مباشر على حرب العراق ضد “داعش” 2.7 مليار دولار كائتمان للتمويل العسكري الأجنبي، لافتا إلى أن هذه المساهمة الأمريكية الأساسية ” هي في الواقع قرض لشراء المعدات العسكرية الأمريكية، الأمر الذي يساعد الصناعة الأمريكية والجيش العراقي على حد سواء”.

وتنبأ التقرير بأن يصبح العراق الغني “بقيادة المعتدلين اقتصادا قويا حيث يمكن للشركات الأمريكية أن تتنافس على فرص متكافئة”، مضيفا أن شركة الهندسة الأمريكية العملاقة “جنرال إلكتريك” كانت قد أعلنت عن توقيع صفقة بقيمة 1.4 مليار دولار أمريكي لتطوير قطاع الكهرباء في العراق، إلى جانب عدد آخر “من الصفقات الضخمة التي تخدم الولايات المتحدة في مختلف القطاعات كالدفاع والطاقة”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here