كنوز ميديا :: متابعه

اكدت النائب عن اتحاد القوى أمل البياتي اليوم ان” مخرجات مؤتمر جنيف الذي انعقد قبل ايام لا تصب في مصلحة العراق , وغير معول عليه في المرحلة الحالية .

البياتي في حديث ” قالت ان, امتناع رئيس البرلمان سليم الجبوري عن الذهاب الى مؤتمر جنيف وهو يمثل ركن اساسي في اتحاد القوى ,يُعطي انطباع ان مخرجات هذا المؤتمر لا يعول عليها  في المرحلة الراهنة .

واضافات ان” الشخصيات المشاركة في هذا المؤتمر لا تُشير الى وجود ايجابية للخروج من الازمة السياسية العراقية , لافتة الى ان ” من ضمن الشخصيات السنية المشاركة في هذا المؤتمر ” اسامة النجيفي وصالح المطلك واحمد المساري .

وعن مستقبل المناطق السنية بعد تحريرها , اشارت البياتي الى ان ” اغلب المناطقة السنية عبارة عن ابنية محطمة ومدمرة واهلها ما زالوا نازحيين , مضيفة ان” قسم من المدن السنة لا تزال تحت وطأة داعش , مشيرة الى ان” مستقبل المناطق السنية سوف يتوقف على ما تبقى من الدورة النيابية الحالية والتي ستليها ,لعلها تنصف اهلها المشردين .

وطالبت البياتي” سياسيو السنة ان يوحدوا الافكار والخطابات في اتجاه بناء المدن المدمرة ونصرة اهلها المظلوميين ,اذا كانوا فعلا ممثلين لأهالي المحافظات السنية.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here