كنوز ميديا:: متابعه 

حذر النائب عن ائتلاف دولة القانون منصور البعيجي، الثلاثاء، من “مؤامرة خطيرة” يتعرض لها العراق من خلال إقامة مؤتمرات طائفية وتآمرية، مطالبا بضرورة إتخاذ موقف حازم وقانوني بحق المشاركين في مؤتمر جنيف.

وقال البعيجي في بيان ، إن “العراق يتعرض لمؤامرة خطيرة يقودها بعض السياسيين الذين أوصلوا البلد الى ما هو عليه من خلال إقامة مؤتمرات طائفية وتآمرية خارج البلد من دون علم الحكومة بها، أو أخذ الموافقات الرسمية منها، وأن الغاية من مؤتمر جنيف هو وضع سيناريو لقسيم البلد تنفيذاً لأجندات أمريكية وخليجية هدفها تفتيت وحدة العراق وإضعافه”.

واضاف، ان “صمت الحكومة وعدم مبالاتها من إشتراك بارزاني في مؤتمر يضم رؤساء وقادة للدول المشاركة يضع علامات استفهام كبيرة”، داعيا الحكومة العراقية إلى “وضع حد لمثل هذه التصرفات المسيئة للعراق والتي يقوم بها بارزاني وإيقافه عند حده”.

واشار البعيجي إلى أن “المشاركين في مؤتمر جنيف الطائفي هم ثلة من المجرمين المطلوبين للقضاء العراقي ومعهم مسؤولين في الحكومة ومحافظون حاليون لمحافظات عراقية”، مطالبا الإدعاء العام بـ”ضرورة إتخاذ موقف حازم وقانوني بحق المشاركين في مؤتمر جنيف وخاصة المشاركين منهم في الحكومة العراقية الحالية والمحافظين”

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here