كنوز ميديا/ بغداد…

يحاول الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تبرير تصريحاته الخاطئة بشأن المشاكل الداخلية التي تعاني منها السويد التي أدلى بها يوم الأحد الماضي، قابلته إزاء ذلك جملة من التصريحات الساخرة لسياسيي العالم.

وأدلى ترامب خلال تصريحاته لشبكة (Fox News ) خلال الأحد الماضي والتي تحدث فيها عن الأوضاع الداخلية المتردية في السويد مما أثار جملة من السخرية والاستفهام لدى البعض، لأن التفجيرات الإرهابية استهدف مدن وارسو ونيس وبرلين وغيرها ولم تستهدف السويد.

وكتب الرئيس الأمريكي بعد ذلك في صفحته بمواقع التواصل الاجتماعي أن “حديثهلم يقصد العمليات الإرهابية، وأنما القصد من ذلك موضوع المهاجرين غير الشرعيين”، مبرراً ذلك بالقول أن “تصريحي عما يحدث في السويد كان قائما على برنامج فوكس نيوز الذي تطرق إلى موضوع المهاجرين في السويد

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here