كنوز ميديا ::متابعه

اكد رئيس كتلة دولة القانون النيابية علي الاديب ان المصالحة الوطنية بين ابناء الشعب العراقي هي ارادة داخلية وقرار وطني يتخذه ابناء الشعب العراقي.

وقال الاديب في بيان له ان اية رؤية في هذا الاتجاه يراد فرضها من الخارج لن يكتب لها النجاح، فهي غير قادرة على تلبية طموحات ابناء الشعب العراقي واهدافه للعيش بوئام وسلام”.

واضاف:في الوقت الذي تحقق فيه قواتنا البطلة انتصاراتها المتتالية على عصابات داعش الارهابية التي ستفتح الطريق امام مستقبل زاهر للعراق يعيش فيه كل ابناء اطيافه في تصالح ووئام ، تسعى بعض القوى الخارجية التي يفترض ان تكون سندا للعراق الى اللعب على اوتار المكونات والطوائف في محاولات وسعي لتعزيز الافكار الانفصالية والنزعات التجزيئية واخرها المؤتمر المنعقد في جنيف الذي فشل فشلا ذريعا لافتقاده لفهم طبيعة الشعب العراقي ومكوناته”.

 وتابع:ان الارادة الوطنية الصادقة هي التي تصنع المشروع العملي للمصالحة المجتمعية بين مكونات وابناء الشعب العراقي من خلال اعتماد مبدا المواطنة الصالحة وتوظيف معطياتها والابتعاد عن المحاصصة والتمايز.sa

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here