كنوز ميديا/بغداد..

صرح جوسيب غوارديولا (46) عاما، مدرب فريق مانشستر سيتي الإنجليزي، بأنه لن يعود إلى تدريب الفريق الكتالوني، بعد أن كثرتالتوقعات  بإمكانية رحيل مدرب برشلونة لويس أنريكي عن الفريق.

وذاع صيت غوارديولا التدريبي مع فريق برشلونة الإسباني، بعد تحقيقه أرقاما قياسية في ألقاب عديدة خلال فترة تدريبه القصيرة للفريق، إذ استطاع حصد 144 لقبا مختلفا، خلال أربعة أعوام فقط، قبل أن يرتاح لمدة سنة تقريبا، ويعود بعدها إلى التدريب، ولكن مع فريق بايرن ميونخ الألماني هذه المرة، ولثلاثة مواسم.

وقال غوارديولا: ” لن أعود أبدا لتدريب برشلونة، لقد انتهت فترتي هناك”.وعلى الرغم من خسارة برشلونة الأخيرة القاسية أمام فريق باريس سان جيرمان الفرنسي، في ذهاب دور الـ16 من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم في باريس، فلا يزال غوارديولا مؤمنا بحظوظ برشلونة في دوري الأبطال، حيث قال: “المنافسة قوية جدا، يمكنك الفوز بنتيجة عريضة والخسارة بنتيجة كبيرة، لقد حصل هذا الأمر معي، لكن هناك 900 دقيقة، وكل الأمور واردة في كرة القدم، وإذا كان هناك فريق قادر على التعويض، فهو برشلونة.

واعتبر غوارديولا الشهر الماضي بأن مسيرته التدريبية أوشكت على النهاية بقوله: “بدأت ببلوغ نهاية مسيرتي التدريبية، هذا أمر متأكد منه، سأكون مع مانشستر سيتي في المواسم الثلاث المقبلة، وربما أكثر، ولكنني لن أبقى في مجال التدريب حتى عمر الستين أو الخامسة والستين.”

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here