كنوز ميديا/بغداد..

أكد رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، الأحد، أن العراقيين يدافعون عن الأمن العالمي، مشيرا إلى أن تنظيم “داعش” الإجرامي تلقى “ضربة موجعة” على يد القوات العراقية، فيما أشار وفد من الكونغرس الأميركي إلى حرص واشنطن على دعم بغداد في الحرب ضد الارهاب.

وقال مكتب الجبوري في بيان إن “رئيس مجلس النواب استقبل بمكتبه الخاص اليوم، وفد الكونغرس الاميركي برئاسة السناتور روبرت كروكر والوفد المرافق له، وبحضور السفير الاميركي لدى العراق السيد دوغلاس سيليمان”، مبينا أنه “جرى خلال اللقاء استعراض العلاقات الثنائية بين العراق والولايات المتحدة الاميركية، وسبل تعزيزها بما يضمن مصالح الطرفين”.

وأضاف أنه “تم بحث التنسيق المشترك في مواجهة تنظيم داعش الارهابي، والتقدم الكبير الذي احرزته القوات الامنية في تحرير مدينة الموصل، فضلاً عن ملف عودة النازحين الى مناطقهم واعمار المناطق التي دمرت بسبب المعارك”.

واكد الجبوري أن “تحرير مدينة الموصل خطوة مهمة نحو استعادة اخر المناطق العراقية التي يسيطر عليها تنظيم داعش الارهابي”، مشيراً الى ان “العراقيين يدافعون عن الامن والسلم العالمي”.

وأشار الجبوري إلى أن “التنظيم تلقى ضربة موجعة في العراق الذي اثبت قدرته على كسر شوكة الارهاب، وقدم من اجل ذلك تضحيات كبيرة”.

وشدد على “اهمية العمل على اعادة جميع النازحين الى مدنهم المحررة، والتي تحتاج الى جهد دولي كبير من اجل اعادة وتأهيل مناطقهم المدمرة بسبب العمليات العسكرية”.

من جانبهم اعرب اعضاء الوفد، وفقا للبيان، عن “حرص الولايات المتحدة على دعم العراق في حربه ضد الارهاب”، مؤكدين ان “وحدة العراقيين في مواجهة تنظيم داعش الارهابي خطوة مهمة نحو اعادة الاستقرار والامن في جميع مناطق البلاد

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here