كنوز ميديا / بغداد

أعلنت محافظة بغداد، صرف رواتب مديريات التربية في العاصمة التي تأخرت عن موعدها المقرر.
وذكر بيان لمكتب المحافظ (المقال) علي التميمي تلقت ” كنوز ميديا “نسخة منه، “بعد ان حاول البعض تعطيل تسليم الرواتب و بعد تدخل مباشر من قبل (التميمي) لأجل حسم موضوع رواتب مديريات التربية والصحة والزراعة، غدا الأربعاء إطلاق صكوك رواتب المديريات في بغداد”.
وكانت مديريات حكومية بينها التربية في محافظة بغداد أشتكت من تأخر صرف رواتب منتسبيها والكوادر التدريسية هذا الشهر عن موعدها المقرر.
وعزت وزارة التربية،الاثنين الماضي، تأخر صرف رواتب بعض مديريات المدارس الى نقل صلاحيات توزيعها الى مجالس المحافظات.
وقال الناطق باسم الوزارة ابراهيم سبتي ان “وزارة التربية قامت واعتباراً من الأول من شهر كانون الثاني الجاري بنقل جميع صلاحياتها المالية بالاضافة الى تخصيصات رواتب المديريات الى مجالس المحافظات”.
وأضاف ان “وزارة التربية ليس لها علاقة بتأخر الرواتب على اعتبار انها نقلت صلاحياتها المالية في الاول من الشهر الجاري الى مجالس المحافظات،” مشيرا الى ان” الامر مرتبط حالياً بمجالس المحافظات”.
من جانبها أكدت لجنة التربية والتعليم، في مجلس محافظة بغداد، أن سبب تأخر صرف الرواتب تتعلق بأمور مالية وإدارية.
وقالت عضو اللجنة فاطمة الحسني أن “تأخر صرف رواتب الكوادر التدريسية بسبب نقل الملفات المالية والحسابية من وزارة التربية الى مجالس المحافظات تطبيقا لقانون نقل الصلاحيات من الوزارات الى الحكومات المحلية لذا تم العمل بها بشكل متأخر”.
وأكدت “سيتم توزيع الرواتب ولن تتاخر أكثر من هذا الاسبوع وفي الأشهر المقبلة سيتم توزيعها بوقتها المحدد” مبينة ان “التأخير كان لمجرد تحويلات مصرفية فبدلاً من توزيعها من وزارة التربية الى المديريات ستتحول بعد نقل صلاحيات ذلك لمجالس المحافظات الى حساب المحافظة ومن ثم تتحول الى مديريات التربية”.
ولفتت الحسني الى ان “ما نلاحظه من مخاوف بنقل هذا الملف الى الحكومات المحلية وانها ستتعطل، ونحن نطمئن الجميع ان مسألة التاخير تتعلق فقط بمناقلات مصرفية”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here