كنوز ميديا :: متابعه

نفت عمادة كلية العلوم بجامعة البصرة وجود اية حالة وفاة بسبب تسرب او تلوث مواد كيميائية في مختبرات الكلية، مشيرة الى ان ثلاث حالات وفيات منفصلة حدثت في أوقات متفرقة لـ 3 من طلبة وخريجي الكلية لأسباب لاعلاقة لها بالتلوث الكيميائي.

وقال عميد الكلية الدكتور فلحي عبد الحسن ” في بيان ” أن الحديث عن وجود حالات وفاة حدثت لعدد من طلبة قسم الكيمياء في كلية العلوم بسبب المواد الكيميائية عار عن الصحة، لافتا الى ان احدى الطالبات توفيت نتيجة التلوث الناجم عن الحروب السابقة خاصة وإنها تسكن في منطقة البتروكيمياويات، فيما كان السبب في وفاة طالبة أخرى قبل 5 سنوات حالة مرضية لا علاقة لها بالتلوث الكيميائي، مشيرا الى ان نزاعا عشائريا كان السبب في وفاة طالب ثالث بعد تخرجه من كلية العلوم.

وحول مادة نترات الفضة التي قيل انها سببا في تلوث كيميائي ادى الى وفاة عدد من الطلبة ” اوضح عبد الحسن ” ان تلك المادة ليست من المواد السامة فهي مادة كاوية ومطهرة وتستعمل في الضمادات الطبية المرطبة للمساعدة في التئام الجروح السطحية المتقيحة وكذلك احبار الانتخابات، وتستخدم ايضا للوقاية من الرمد والحروق الشديدة ،بالإضافة الى انها مواد باهظة الثمن ، وتجهز المختبرات بها طيلة السنة ببعض الغرامات تكون مخففة”.

وتابع عميد الكلية بالقول ” انه لا يجوز شرعا وقانونا توجيه التهم جزافا مما يؤثر على سمعة الكلية والقسم الذي يشهد له العالم بعراقته وريادته في مجال البحث العلمي محليا ودوليا.

الى ذلك نفى مجلس محافظة البصرة وفاة طالبتين في كلية العلوم بجامعة البصرة نتيجة تعرضهن لإشعاعات مسرطنة في مختبرات قسم الكيمياء بالجامعة بحسب ما تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي .

وقالت رئيس لجنة التعليم العالي صفاء مسلم في تصريح صحفي “أنها قامت بزيارة الى الكلية بناءٍ على ماتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي واطلعت على المختبرات هناك ،

وبينت ” ان حالة الوفاة التي حصلت لاحدى الطالبات غير مرتبطة بتعرضها لمواد كيمياوية في المختبر وأنما كانت نتيجة تعرضها الى تسمم جرثومي في الدم مما ادى الى انسداد احد الاوعية الدموية ، فيما كشفت ان هناك حالة وفاة اخرى قبل عامين لطالبة من قسم الفيزياء وسبب الوفاة كان نتيجة تعرضها الى طلق نار ، موضحة ” ان موضوع وفاة الطالبتين كان فيه تجني اكثر من الواقع .

كما طمئنت مسلم ” الطلبة بسلامة وامن المختبرات فيما دعتهم الى اكمال دراستهم وعدم التأثر بهذه الاشاعات .

ونشرت بعض وسائل الإعلام اضافة لمواقع التواصل اخبارا تفيد بوفاة طلبة في كلية العلوم نتيجة تعرضهم لغازات او تسرب تلوث مواد كيمائية او ما شابه ذلك.

المشاركة

اترك تعليق