كنوز ميديا – لا تزال قضية منع الهجرة لست دول عربية و ايران الى امريكا الشغل الشاغل لدى العالم بأسره، حيث استغرب الكثير من المحللين عدم وجود السعودية ضمن الدول الممنوعة من دخول مواطنيها الى أمريكا رغم اعلان الرئيس الامريكي دونالد ترامب خلال حملته الرئاسية الاقتصاص من السعودية، و تأييده لقانون “جستا” الذي يعطي الحق للمتضريرين من أحداث 11 ايلول/سبتمبر برفع دعاوة على السعودية المتهم الابرز بهذه العملية الارهابية التي ذهب ضحيتها الآلاف.

و بعد قرار المنع اجرا دونالد ترامب اتصالا هاتفيا مع الملك سلمان لاطلاعه على القرارات الاخيرة، فيما كان الاتصال تهديدياً، حيث نقل عن سفير السعودية في الولايات المتحدة ” عبد الله بن فيصل بن تركي ” أن ترامب وجه تهديدا للسعودية بطريقة غير مباشرة  مطالبا ايها بدفع “الخوة” و الا ستضاف الى قرار المنع. و بحسب المصدر قال السفير السعودي “ان الايام ستكشف تفاصيل الصفقة الاخيرة”.

هذا و قد منعت 7 دول من دخول مواطنيها الى أمريكا وهي ايران، سوريا، العراق، ليبيا، الصومال، السودان و اليمن.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here