كنوز ميديا /متابعه

قال النائب عن ائتلاف المواطن حبيب الطرفي ، اليوم ، ان النظام البرلماني لم تكن ادوات تطبيقه ناجحة وليس “فاشلا” كما يصفه البعض , فيما بين ان الدعوة الى حكم او نظام رئاسي “سابق لاوانه”.

الطرفي وفي حديث ” اوضح ان من حق اي كتلة ان تطالب بتحويل النظام من برلماني الى رئاسي وهو يعبر عن رأي تلك الكتلة كما ان للكتل الاخرى رأي اخر وان جميع الاراء محترمة , مبينا ان الحديث في الوقت الحاضر عن تحويل النظام “سابق لاوانه” لان الامور الان تسير من دون معرقلات حقيقية والجميع يمارس دوره بشكل طبيعي .

واضاف: يمكن توصيف النظام البرلماني الحالي بانه قضيه ناجحة بيد محامي خاسر وان ادوات ادارة النظام لم تكن ناجحة وانه ليس فاشلا وكان المطلوب منه ان يقوم بدور اكبر , لافتا الى ان هذا النظام يمكن ان يتطور وتعيد الجهات الاخرى نفسها من جديد حتى تستطيع الوصول الى حد مقبول وان هناك حساسية لدى العراقيين من النظام الرئاسي والعودة اليه امر خطير جدا.

يشار الى ان النائب عن ائتلاف دولة القانون، موفق الربيعي، كشف عن عزم ائتلافه تبني النظام الرئاسي بدل النظام البرلماني في ادارة الحكم بالعراق.

وذكر الربيعي :”ناقشنا في اجتماع دولة القانون أمور مهمة طرحت من أجل اصلاح العملية السياسية وأحد اركان تحقيق ذلك هو إخراج المسؤولين الفاسدين والفاشلين وتبني أطروحة حكومة الاغلبية السياسية ومن لا يتبناها يكونوا معارضة في مجلس النواب وتتشكل الحكومة من أغلبية سياسية للمكونات الثلاثة”.

وقال الخبير القانوني طارق حرب ، في تصريح له “بالتأكيد ان النظام الرئاسي أفضل من النظام البرلماني ولكن فيه شوائب كثيرة لا يصلح في بلدان مثل العراق”

المشاركة

اترك تعليق