كنوز ميديا / بغداد – حذر رئيس المجلس التأسيسي لأبناء العراق محمد الهايس، من وجود شيوخ عشائر ونواب يساندون عصابات داعش الإرهابية، لإبقاء الوضع الأمني على ما هو عليه، خدمة لمصالحهم الشخصية.
وقال الهايس في تصريح اليوم أن “هنالك تنسيق كبير بين القوات الأمنية والعشائر من اجل استتباب الأمن، والحد من وقوع الخسائر البشرية”، مؤكدا أن “الكثير من أسر الفلوجة نزحت إلى كربلاء هروبا من إجرام عصابات داعش”.
وتشن القوات المسلحة عمليات عسكرية واسعة النطاق، بمساندة أبناء عشائر الأنبار، لإنهاء وجود تنظيم القاعدة وما يعرف بداعش في منطقة الجزيرة والصحراء الغربية، في سياق حرب العراقيين ضد العصابات الإرهابية الجبانة.aq

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here