كنوز ميديا : متابعه

اكد عضو اتحاد القوى عبدالقهار السامرائي ، الاحد ، ان اسباب تاخير تقديم الاسماء المرشحة لاستلام حقيبة الدفاع من قبل رئيس الوزراء مجهولة ، مشيراً الى ان العبادي من الممكن ان يكون اكتفى بالعمل بالوكالة للوزرات الشاغرة .

السامرائي  قال ان كتلته والقائمة الوطنية قدمت ما يقارب من 16 اسم كمرشحين لاستلام منصب وزير الدفاع وجميعهم يتمتعون بالمهنية والاستقلالية .

واوضح السامرائي ان الاسماء المرشحة كانت تحتوي على رتب عسكرية ولديهم خبرة ومهنية ومنهم سياسيين حالياً وسابقين .

واضاف السامرائي ان العبادي لم يقدم اجابات واضحة عن اسباب الرفض للمرشحين او التاخير في البت في موضوع حسم ملف الوزارات الشاغرة منها وزارة الدفاع .

يذكر ان مجلس النواب اليوم صوت على سحب الثقة واقالة وزير الدفاع خالد العبيدي، بمشاركة 245 نائبا، بعد سلسلة ملفات الفساد التي تورط بها الاخير، وراجعتها هيئة النزاهة والكتل النيابية التي قدمها ضده العديد من النواب.

يشار الى ان عملية اقتراع جرت بشكلسري داخل جلسة مجلس النواب ، تضمنت سحب الثقة، اذ صوت خلالها 142 نائبا مع سحب الثقة مقابل 102 نائب ضد الاقالة، والاوراق الباطلة (١٨) بحسب مصادر برلمانية.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here