كنوز ميديا : متابعه

قال النائب عن ائتلاف الوطنية  كاظم الشمري ، اليوم الاحد ، ان من واجب الكتلة النيابية الاكبر أي ” التحالف الوطني ” وكل سياسي عراقي بيان الاسباب الحقيقية بشأن اهمال الطلب العراقي في مجلس الامن الدولي ضد التواجد التركي في العراق.

الشمري وفي حديث  اوضح ان العراق عندما قدم طلبه حول التوغل التركي في الاراضي العراقية قبل 10 ايام او اكثر, تفاعل معه اغلب اعضاء المجلس مع هذا الطلب وتوعدوا بعقد جلسة تخص الموضوع لمناقشته , مبينا ان عدم تفاعل بعض الدول الكبرى في مجلس الامن وتدخل الجانب التركي حال دون انعقاد الجلسة او تحديد موعد للمناقشة .

وحمل الشمري التحالف الوطني باعتباره الكتلة الاكبر عن عدم ادراج هذا الموضوع ضمن جلسة البرلمان لمناقشته والخروج بتوصيات وقرارات من شأنها التأكيد على الحكومة والمضي فيه وعدم اهماله.

يشار الى ان العراق طلب عقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة لبحث الوجود العسكري التركي على أراضيه بينما يتصاعد الخلاف مع أنقرة.

وذكر بيان بثه التلفزيون الرسمي العراقي الخميس أن “وزارة الخارجية قدمت طلبا لعقد جلسة طارئة لمجلس الأمن لمناقشة التجاوز التركي على الأراضي العراقية والتدخل في شؤونه الداخلية”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here