كنوز ميديا – أكد مستشار الأمن الوطني ورئيس هيئة الحشد الشعبي فالح الفياض، السبت، أن القوات العراقية قد تضطر لدخول بعض المناطق السورية لملاحقة عناصر تنظيم “داعش” الإجرامي، فيما نفى مشاركة حزب العمال الكردستاني في عمليات تحرير الموصل.

وقال الفياض خلال كلمة القاها في ندوة بشأن تحديات الأمن الوطني بعد تحرير الموصل في محافظة النجف إن “الساحة السورية ساحة متداخلة بالساحة العراقية وقد نضطر للدخول في مناطق سورية لردع عصابات داعش بعد تحرير الموصل”.

وحول ادعاءات تركيا بشأن مشاركة قوات حزب العمال الكردستاني في معركة الموصل، أكد الفياض أن “العمال الكردستاني لم يشارك في تحرير الموصل”، مشيرا إلى أن “تركيا متخبطة في سياستها”.

وكان نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس أكد امس الجمعة، أن الحشد سيتصدى لأي عدوان يتعرض له العراق بعد انتهاء معركة الموصل وطرد “داعش”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here