كنوز ميديا/ متابعه

كشفت اللجنة المالية النيابية، الثلاثاء، عن مساعٍ لتقليص عدد موظفي الدولة، عازية سبب ذلك إلى أن العدد الحالي “يثقل كاهل” الموازنة، فيما توقعت بلوغ العجز في موازنة العام المقبل 21 بالمئة.

وقال عضو اللجنة مسعود حيدر في تصريح ، إن “اجمالي موازنة 2017 بلغ تريلون دينار عراقي بعد اضافة خمسة تريليونات كديون وقروض داخلية وخارجية”، مبينا أن “الموازنة تضمنت كميات النفط المباعة وهي ثلاثة ملايين و750 الف برميل”.

واضاف، أن “السعر المقدر للنفط هو 40 دولارا وهناك ارتفاع لسعر البرميل خلال العام المقبل”، لافتا إلى أن “حصة إقليم كردستان المتفق عليها تبلغ 17% من الموازنة”.

وتوقع حيدر “بلوغ العجز في الموازنة 21بالمئة”، كاشفا في الوقت ذاته عن وجود “توجه لتقليص عدد الموظفين كونه يثقل كاهل الموازنة”.

وكان مجلس النواب أكمل، أمس الاثنين، القراءة الأولى لمشروع قانون الموازنة العامة الاتحادية لجمهورية العراق للسنة المالية 2017

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here