كنوز ميديا/ وكالات

بدأ عشرات اللاجئين وطالبو اللجوء الخروج من مخيم كاليه شمالي فرنسا، اليوم الاثنين، بعد أن باشرت السلطات الفرنسية عملية تفكيكه وتوزيع قاطنيه على المدن الفرنسية.

وتوجه اللاجئون إلى مراكز الفرز في مستودعات كبيرة خصصتها الحكومة الفرنسية للتعامل مع قاطني المخيم بحسب وضع كل منهم، علما بأن العدد الإجمالي لهؤلاء يقارب العشرة آلاف.

وبدأت السلطات الفرنسية عملية تفكيك المخيم وسط أجواء متوترة، حيث يريد كثيرون الذهاب إلى بريطانيا ويرفضون نقلهم إلى مراكز إيواء في مختلف المناطق الفرنسية.

وتعهدت الحكومة الفرنسية، في وقت سابق، بإزالة المخيمات العشوائية في باريس، ومخيم كاليه قبل قدوم الشتاء.

وأفادت مصادر في كاليه، أن الحكومة استأجرت بالفعل جرافات وشاحنات للقيام بتفكيك كامل للمخيم، وسط توقعات أن تنجز العملية خلال أيام.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here