كنوز ميديا

 

ذكرت وكالات الأنباء الإيرانية الاثنين 17 أكتوبر/تشرين الأول أن القوات المسلحة بدأت تدريبات دفاع جوي في إقليم أصفهان وسط البلاد بهدف استعراض قدراتها على حماية المجال الجوي للبلاد.

وتشارك في المناورات التي أطلق عليها “فدائيو سماء الولاية”، والتي تستمر ثلاثة أيام طائرات مقاتلة وطائرات استطلاع وطائرات من دون طيار مصنعة محليا.

ونقلت وسائل الإعلام المحلية عن اللواء مسعود روزخوش قوله، إن “التدريبات لن تكشف سوى أجزاء فقط من قدرات حماية المجال الجوي للبلاد، وهي تهدف إلى التصدي لأي هجوم جوي يشنه العدو”.

وتملك القوات الجوية الإيرانية الكثير من الطائرات الأمريكية الصنع، التي اشترتها قبل اندلاع الثورة عام 1979، لكنها متهالكة وضعيفة الإمكانيات مقارنة مع ما تملكه دول الخليج العربية المجاورة، والتي أنفقت مليارات الدولارات على شراء طائرات غربية خلال هذا العام فقط.

وكشفت إيران عن طائرة من دون طيار محلية الصنع، وقالت، إنها “قادرة على حمل قنابل”، فيما بدا أنها نسخة أخرى من طائرة استطلاع من دون طيار أمريكية الصنع أسقطتها إيران قبل 5 سنوات.  jh 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here