بغداد / كنوز ميديا – عد النائب عن ائتلاف دولة القانون علي ضاري الفياض، الاربعاء، اللقاء الذي جمع رئيس الوزراء نوري المالكي بوفد من مسؤولي محافظة الانبار امس الاول، خطوة ايجابية لازالة الاحتقان الذي شاب العلاقة ما بين الحكومة المركزية والمحافظة.
واشاد الفياض في بيان تلقت وكالة (كنوز ميديا) نسخة منه بـ”رغبة الطرفين في معالجة الخلافات التي تسببت بحالة من التنافر وفاقمت الخلافات الموجودة”، داعيا الى “مزيد من اللقاءات التي من شانها ان تؤسس لمرحلة جديدة تعتمد الوضوح والشفافية اساسا للتعامل ما بين المركز والمحافظة”.

وتابع أن “الخلافات السياسية اجهضت جميع المحاولات الرامية الى بناء واعمار البلاد، وكانت المسوغ الوحيد للتدخلات الخارجية فيه، كما انها اسهمت بشكل مباشر في دعم الارهاب الذي يعزف على وتر الطائفية ويستثمرها في تنفيذ مخططاته الاجرامية”. انتهى 99

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here