كنوز ميديا/ وكالات

في ثان حضور علني له خلال أقل من 12 ساعة حضر الأمين العام لحزب الله، السيد حسن نصر الله، شخصياً بين الحشود في مسيرة العاشر من محرم في الضاحية الجنوبية لبيروت.

وقال السيد نصر الله في مستهل حديثه :” أشكر حضوركم الكبير في هذا اليوم العظيم والذي يعبر عن محبتكم واستعدادكم الدائم للتضحية”.

وأضاف”مسيرتنا اليوم هنا في الضاحية وصور وبعلبك والهرمل إلى القاع الغربي عنوانها الاساسي اعلان التضامن مع الشعب اليمني الصامد والمظلوم ومع جيشه ولجانه الشعبية”.

وتابع سماحته” يسجل في هذا العام تراجع حجم الانفجارات والاعتداءات بدرجة كبيرة إذا ما قيست بالسنوات الماضية وهذا بفضل انتصارات المجاهدين في كل الساحات”.

وحذر الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله، الحكومة العراقية والحشد الشعبي من محاولات الولايات المتحدة الأميركية لفتح الطريق أمام “داعش” للهروب من الموصل الى شرق سوريا، داعيا الى عدم “تضييع” نصر الموصل.

وقال السيد نصر الله إن “العراقيين يتجهون إلى حسم معركتهم المصيرية مع “داعش” وانتقلوا من نصر الى نصر صنعته قواتهم المسلحة وحشدهم الشعبي وقبائلهم العريقة ”.

وأضاف أنه “في الوقت الذي تتجه فيه القوات العراقية نحو الموصل تريد أميركا فتح الطريق من الموصل الى المنطقة الشرقية في سوريا”.

وكان الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله قد وجه الدعوة للمشاركة في مسيرات العاشر من محرم، وقال إنه وبالرغم من التهديدات ومن محاولات الإختراق ومن محاولات القتل، نقول لهم كما في كل عام اقتلونا فلن نترك الحسين عليه السلام.

وأضاف الأمين العام لحزب الله، إنه “غدا نجدد موقف الحسين ووقوفنا إلى جانب الشعب اليمني المظلوم والشريف والمحاصر، وإلى جانب قيادته الحكيمة، وإلى جانب الجيش اليمني واللجان الشعبية والثورية والقبائل المدافعة بعز”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here