كنوز ميديا/بغداد..

رجح مستشار الأمن الوطني السابق والنائب عن ائتلاف دولة القانون موفق الربيعي، الاثنين، وضع تركيا تحت الفصل السابع خلال جلسة مجلس الأمن اليوم بسبب “تهور ودكتاتورية اردوغان”.

وقال الربيعي في بيان تلقت وكالة /كنوز ميديا/، نسخة منه، إن “الرئيس رجب طيب أردوغان وقع ضحية الدكتاتورية العثمانية التوسعية كما فعلها سابقاً المجرم صدام حسين في الكويت في تسعينات القرن الماضي، لذلك هذا التهور في شمالي العراق، ليس نزهة برية للجندرمة الاتراك؛ لأن العراقيين والقوات الأمنية والحشد الشعبي الأبطال لن يتركوا الأمر دون رد مؤلم”.

وأضاف، أن “الجلسة الطارئة التي دعا لها العراق الخميس الماضي قد تضع تركيا؛ بسبب تهور أردوغان تحت الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة الذي وقع به العراق عبر تهور صدام في الكويت”.

وشدد الربيعي على ضرورة “استمالة تسعة بلدان من أصل 15 بلد في مجلس الأمن الدولي من أجل فرض الفصل السابع على تركيا عبر إرسال مبعوثين إلى جميع دول العام لبيان الأطماع التركية التوسعية في العراق، ومدى طائفية أردوغان في طرحه السياسي ضد العراق، فضلا عن سحب السفير أو خفض مستوى التمثيل للسفارة العراقية في تركيا

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here