بغداد / كنوز ميديا – قالت كتلة الاحرار النيابية ان رفض المرجعية الدينية لتأجيل الانتخابات البرلمانية المقبلة، منع محاولات بعض الكتل السياسية بذلك.

وقال رئيس الكتلة بهاء الاعرجي في بيان له تلقت وكالة (كنوز ميديا) نسخة منه ان “متتبع الأخبار يرى ان المرجعية في خطبتها الجمعة الماضية قد بيّنت ومنعت تأجيل الانتخابات بعد أن أرادت بعض الكتل تأجيلها من خلال تكليف بعض الجهات الطعن بالقانون أمام المحكمة الاتحادية، وذلك يعني الخوف أو الخشية لهذا السبب من تأجيل الانتخابات قد تبددت وهي خطوة بالاتجاه الصحيح وطالما كنا ننبه إلى ذلك”.

وأضاف ان “بيان رئاسة الجمهورية باعتبار التصويت على قانون الانتخابات هو جاء وفقاً للقاعدة القانونية المجسدة بالمادة(928) من القانون المدني رقم (40) لسنة 1951 التي مفادها الإجازة اللاحقة كالوكالة السابقة”.

وأشار الاعرجي الى ان “بيان رئاسة الجمهورية فيه مدلولان، الأول انه هذا لا يعني أن رئاسة الجمهورية هي التي تمنح الإجازة لمجلس النواب، حيث إن المادة الأولى من الدستور تنص على أن النظام في العراق برلماني فإن هذا البيان بموجبه أوكلت الرئاسة البرلمان بالقيام بأخذ مهامها وفقاً لتفسيرات المحكمة الاتحادية”.

وتابع “اما المدلول الاخر وهو الأهم إنه لا يجوز لأي جهة الطعن بالقانون على أساس إنه مقترح، لاسيما وإن بعض الجهات صرحت بذلك علناً وجهات أخرى أرادت من هذا الحق أن تمرر به لمشروع باطل”.

وكانت رئاسة الجمهورية قد اصدرت بيانا أمس أجازت فيه لمجلس النواب التصويت على مقترح قانون انتخابات مجلس النواب استناداً لما تضمنته المادة ( 928) من القانون المدني العراقي رقم 40 لسنة 1951.

وكان ممثل المرجعية الدينية أحمد الصافي قد شدد على رفض المرجعية لاي محاولة لتأجيل الانتخابات.انتهى 99

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here