بغداد – كنوز ميديا/
أعلن النائب سالم دلي عن حركة الوفاق الوطني التي يتزعمها اياد علاوي دخول الانتخابات البرلمانية المقبلة بشكل منفرد تحت تسمية القائمة الوطنية .
وذكر دلي في تصريح صحفي اليوم ان” الفكرة العامة ان تدخل حركة الوفاق التي يتزعمها اياد علاوي بشكل منفرد في الانتخابات البرلمانية المقبلة ، مبينا انه ” تم تسمية الكيان وتسجيله باسم القائمة الوطنية “.
واضاف ” لا اعتقد ان يكون احد مكونات ائتلاف العراقية السابق جزء من قائمتنا في المرحلة المقبلة وهناك كتلا جديدة ستنضم الى القائمة الوطنية “.
وعزا دلي تفكك ائتلاف العراقية الى التقاطعات والمفاصل الحرجة التي شهدتها العملية السياسية من بينها الموقف من سحب الثقة عن الحكومة ومواقف اخرى في البرلمان العراقي للفترة الماضية ، مشيرا الى ان ” الكتل السياسية متوجهة نحو الدخول في الانتخابات بشكل منفرد وذلك لطبيعة قانون الانتخابات الذي يدعم الكتل الصغيرة ودعما هذا القانون للتخلص من الكتل الكبيرة “.
وكانت كتل الاحرار والمواطن وتيار الاصلاح الوطني قد اعلنوا انهم سخوضون الانتخابات التشريعية المقبلة بشكل منفرد .
ويعود سبب دخول الكتل السياسية الى الانتخابات البرلمانية المقبلة بقوائم منفردة الى التصويت على قانون الانتخابات الذي اعتمد نظام سانت ليغو المعدل الذي تكون فيه الافضلية للقوائم الصغيرة.
وكان مجلس النواب صوت على اعتماد نظام سانت ليغو المعدل في توزيع المقاعد النيابية في الانتخابات البرلمانية المقبلة.
ويعتمد نظام سانت ليغو، المعروف دولياً، على مبدأ مفاده حصول كل حزب على عدد من المقاعد يتناسب مع عدد الأصوات التي حصل عليها ذلك الحزب في الانتخابات، بعد أن كان العمل جاريا على وفق طريقة العتبة الانتخابية، وتوزيع أصوات الكتل غير الفائزة على الأخرى الفائزة، ما يعني ذهاب أصوات ناخبين إلى كتل وأحزاب لم ينتخبوها، أو هي بالضد من توجهاتهم.انتهى sa

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here