كنوز ميديا/طالبت النائبة عن ائتلاف العراقية الحرة عالية نصيف الحكومة برفع دعوى قضائية في محكمة العدل الدولية ومجلس الأمن ضد الدول التي تدعم وتمول الإرهاب في العراق .

وقالت في تصريح صحفي ان”التفجيرات شبه اليومية التي تسفك دماء العشرات من الأبرياء وصلت حداً كارثيا لايمكن السكوت عليه ، فضلا عن أن بعض تقارير الأمم المتحدة أكدت ان ما يحصل في العراق حاليا من احداث عنف وتفجيرات ارهابية هو إبادة جماعية بكل المقاييس مما اصبح لزاماً علينا أن نسمي الأشياء بمسمياتها ونعلن موقفنا الصريح تجاه كل دولة تدعم وتمول الإرهاب في العراق “.

وتابعت نصيف ان”واجب الحكومة العراقية رفع دعاوى قضائية ضد أية دولة من دول المنطقة تمول الجماعات المسلحة في العراق ، فما فائدة العلاقات الدبلوماسية مع دول تقتل أبناءنا أمام انظارنا وتروج لمفاهيم طائفية وفكر متطرف لم يكن له وجود في المجتمع العراقي الذي كان يُضرب به المثل بين شعوب المنطقة في تماسكه وتكاتفه في أسوأ وأصعب الظروف”.

وذكرت اننا”لاننكر ان هناك قصورا امنياً وضعفاً في الجهد الاستخباري ، ولكن لابد أن نقر بأن جزءا كبيرا من العنف في العراق تقف وراءه دول في المنطقة تسعى لتنفيذ اجندات خطيرة في العراق ، ومن هنا لم يبق أمامنا حل سوى رفع دعاوى قضائية ضد الدول التي تمول التنظيمات الإرهابية لدى مجلس الأمن ومحكمة العدل الدولية”.

وتتعرض بغداد وعدة محافظات بين فترة واخرى لتفجيرات ارهابية بين فترة واخرى تسفر عن استشهاد واصابة العشرات من المدنيين.611

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here