كنوز ميديا / بغداد
اكد رئيس لجنة الامن والدفاع النيابية حاكم الزاملي اليوم ان “محافظة ديالى تشهد واقع امني مزري ,خاصة في ناحية ابي صيدا لافتا الى ان ” ديالى لا تشهد صراعات حزبية او عشائرية , بل هناك تمدد لبعض العصابات التي تحمل السلاح دون وجود رادع ومحاسبة , وبعضهم يحتمي بعناوين سياسية وحزبية , موضحا ان ” بعض الاجهزة الامنية تخشى ان تقوم بملاحقة هؤلاء .
وقال الزاملي في حديث متلفز على قناة السومرية الفضائية تابعته ” كنوز ميديا ” تمت زيارة محافظة ديالى اليوم , تحديدا في ناحية ” ابي صيدا “,بعد ان كانت هناك احداث قتل واعتداء على المواطنين , من خلال تحرك هذه العصابات دون وجود رادع امني , مضيفا ” تم تغيير بعض القطعات الامنية لانها كانت متهاونة مع تلك العصابات .
وتابع الزاملي ” تم توجيه قائد العمليات وقائد الشرطة بالتنسيق مع محافظ ديالى للقضاء على تلك الزمر الفاسدة , واتضح ان الجميع حريصون على ملاحقة هؤلاء ومحاسبتهم , مؤكدا”وضع خطة لملاحقة هؤلاء المجرمين لالقاء القبض عليهم وتحويلهم الى القضاء , مشيرا الى ان “عدم فرض القانون واستخدام القوة ونزع السلاح من هؤلاء المجاميع , يعطي المزيد من القتل والترويع وعمليات التسليب والخطف .
واشار الى انه ” تم اعطاء فرصة لقيادة شرطة محافظة ديالى لفترة عشرة ايام لحفظ الامن , منوها انه “في حالة عدم فرض الامن سيتم المحاسبة وتغيير القطعات واحالة من تستر على هؤلاء الى القضاء العراقي .

1 تعليقك

  1. هذولي مايفيد معاهم حشد شعبي وجيش ومعارك طويله هذولي يبيلهم قنبله ذريه اتبيدهم وتسحقهم واتفك العالم منهم

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here