بغداد-كنوز ميديا/ عد النائب عن كتلة الاحرار النيابية، حسين الشريفي، غرق المحافظات بمياه الامطار دليلا على فشل مشاريع الصرف الصحي والبنى التحتية التي صرفت عليها مليارات الدولارات منذ {10} سنوات، مطالبا رئاسة مجلس النواب بعقد جلسة طارئة وإلغاء العطلة التشريعية لمناقشة الوضع الامني المتردي في البلاد، وللوقوف على الوضع الكارثي الذي حل بعموم محافظات.

وقال الشريفي في بيان تلقت وكالة كنوز ميديا نسخة منه اليوم الخميس، ان “حياة المواطن باتت بين خطر الإرهاب الجبان وسيول مياه الإمطار ولا نجد من يخرج أمام العالم ويقول أني المسؤول عن ذلك”، مشيرا الى ان “تكرار الخروقات الامنية وضعف الجهد الاستخباري يجعل من تنفيذ العمليات الارهابية بكل سهولة”.

ويشهد العراق ترديا امنيا ملحوظا بين الحين والاخر متمثلا بتفجير السيارات المفخخة والعبوات الناسفة واللاصقة، التي تستهدف مدن مختلفة منه اخرها ماشهدت العاصمة بغداد امس الاربعاء، اذ انفجرت تسع سيارات مفخخة وعبوة ناسفة، استهدفت مناطق متفرقة منها، شملت كلا من {منطقة البياع، والصدرية، والطوبجي، والكرادة، والشعب، والاعظمية، وحي العامل، والحرية، وابو غريب} ما اسفر عن وقوع {196} مواطنا بين شهيد وجريح، بحسب مصادر امنية .

واضاف الشريفي ان “غرق محافظات العراق يكشف بوضوح عن فشل مشاريع الصرف الصحي والبنى التحتية التي صرفت عليها مليارات الدولارات منذ {10} سنوات لذلك على البرلمان ان يضع بصمة حقيقة وموقف حازم اتجاه ما يجرى في البلد وعدم تجاهل هذا الهدر بالمال العام ” مطالبا الحكومة بـ” تعويض المتضررين فوراَ وإعلان المسؤولين عن تنفيذ المشاريع الفاشلة أمام الرأي العام “.

وشهدت العاصمة بغداد وعدد من المحافظات الوسطى والجنوبية كالبصرة، وميسان، والنجف الاشرف، وذي قار، وواسط، وكربلاء المقدسة، وبابل، والديوانية موجة من الإمطار الغزيرة والعواصف الرعدية التي اسفرت عن غرق معظم القرى والمناطق.

وكان مرصد أمريكي للأنواء الجوية قد حذر من أمطار فيضانية ستضرب وسط وجنوبي العراق ابتداءً من الاثنين الماضي ولغاية اليوم الخميس .

ولا يزال المرصد الأمريكي ثابتا على توقعات قوية جدا من الإمطار على جنوب العراق وبعض مناطق الوسط خلال الفترة من الاثنين الماضي ولغاية اليوم الخميس وبعض حالات الطقس في العراق تعطي تنبؤات لأمطار فيضانية، داعيا لأخذ الأمور بجدية وحذر للفترة من 18 ولغاية 21 تشرين الثاني.611

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here