كنوز ميديا – متابعة 

يتنافس العديد من نجوم الساحرة المستديرة على لقب الكرة الذهبية لعام2016 مع تواجد النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو في صدارة المرشحين بجانب البرازيلي نيمار والفرنسي انتوان غريزمان.

ويعاني ليونيل ميسي من الاصابة في الوقت الحاضر مما قد يتسبب في خروجه بشكل كبير من المنافسة مع تواجد نيمار ورونالدو كثنائي مرشح بقوة من أجل الفوز بالجائزة.

وحقق نيمار ذهبية أولمبياد ريو دي جانييرو مع منتخب بلاده بجانب بطولتي الدوري والكأس في اسبانيا مع ناديه بينما توج رونالدو ببطولة كأس الأمم الأوروبية 2016 مع البرتغال بجانب الفوز بلقب دوري الأبطال الأوروبي للمرة الحادية عشر في تاريخ ريال مدريد.

إليكم المفارقات الخمس بين نيمار ورونالدو في الوقت الحالي وفقا لصحيفة موندو ديبورتيفو الكتالونية:

  1. اللفتة الانسانية:

يتميز نيمار في الوقت الحالي بتفوقه على رونالدو من الجانب الأخلاقي فاللاعب البرازيلي قام بمنح قميصه لمشجع لفريق سبورتنغ خيخون في ملعب المولينون والذي يجلس على كرسي متحرك في لقطة تسببت في نال نيمار الاشادة من قبل الجميع داخل النادي.

بعكس نيمار يتعرض رونالدو لانتقادات سلوكية كبيرة بسبب تصرفاته في لقاء لاس بالماس وغضبه من زيدان بسبب استبداله وقيامه بسبب المدرب وركل برميل المياه بأقدامه وكذلك ضرب خزانة الملابس.

  1. الأهداف:4-2

يتفوق البرازيلي نيمار على رونالدو من الناحية التهديفية في الموسم الحالي حيث سجل رونالدو هدفا وحيدا في لقاء أوساسونا في الدوري الاسباني وآخر في مواجهة مواطنه سبورتنغ لشبونة في الدوري البرتغالي ليصل الى هدفين في أربع مباريات.

وتمكن نيمار من احراز أربعة أهداف في خمس مباريات رسمية هذا الموسم من بينها هدفين في اللقاء الأخير ضد سبورتنغ خيخون.

  1. ردود فعل ايجابية :

من المستحيل ان تشاهد رد فعل سىء من البرازيلي نيمار تجاه الزملاء في الفريق خصيصا ثنائي الـ MSN الآخر ليونيل ميسي ولويس سواريز حيث يمتلك اللاعب علاقة قوية في أرضية الميدان مع الرفاق في الفريق وكذلك خارج الملعب.

وسجل ثلاثي هجوم برشلونة 20 هدفا في تسع مباريات رسمية معا هذا الموسم.

وإلى رونالدو وتعامله مع ثنائي الـ BBC الآخر كريم بنزيمة وغاريث بيل فاللاعب علاقته سيئة مع الثنائي ليس فقط خارج الملعب بل كذلك داخل الملعب.

وسجل الثلاثي الهجومي لريال مدريد ستة أهداف في ثماني مباريات هذا الموسم وهو ما يؤكد على نسخة الثلاثي الضعيفة في الموسم الحالي.

  1.  الشباب والنهاية:

نيمار24 عاما يعيش أفضل أوقاته من الجانب الكروي وأمامه المستقبل طويلا للحصول على الخبرات وتطوير مستواه من الناحية الفنية والبدنية.

من جانبه رونالدو 31 عاما يقترب من انهاء مسيرته الكروية ولا يوجد أمامه الوقت لتقليص الفجوة بينه وبين ليونيل ميسي ويعاني اللاعب البرتغالي من اصاباته متعددة نتيجة كبر السن والتراجع من الناحية البدنية.

  1. رسائل زيدان:

تسببت تصريحات المدرب الفرنسي زين الدين زيدان عن نيمار في زيادة الضغوطات على اللاعب البرتغالي وغضب اللاعب بشكل كبير.

وكان زيدان قد دافع من خلال المؤتمر الصحفي عن الانتقادات التي يتعرض لها نيمار في الوقت الحالي بسبب المراوغات المستمرة والأنانية.

وصرح زيدان”نيمار يلعب الكرة التي يحب ان يلعبها دائما ولا أراها أنانية على الاطلاق فهو يفعل ما لا يستطيع غيره ان يقوم به ولا اعتقد ان هذا استفزاز“.

بينما قال زيدان عن غضب رونالدو” لقد اتخذت القرار المناسب بالنسبة لي وهكذا يجب ان تكون الأمور, رونالدو شخص ذكي وأنا لست غبيا فنحن هدفنا واحد”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here