بغداد / كنوز ميديا – اتهم النائب عن التحالف الوطني محمد سعدون الصيهود، الاربعاء، كتلا سياسية بعرقلة مشروع قانون الموازنة المالية لعام 2014 داخل مجلس الوزراء قبل وصولها الى مجلس النواب.

وقال الصيهود في بيان صدر عن مكتبه الاعلامي تلقت وكالة (كنوز ميديا) نسخة منه: ان” التحالف الكردستاني يطالب بتضمين مبالغ الشركات العاملة في الاقليم للسنوات الماضية في مشروع قانون الموازنة المالية لعام 2014 على الرغم من ان الاقليم عليه استحقاقات للحكومة من وارادات التصدير لم يدفعها الى الان”.

واضاف ان “القائمة العراقية لديها هي الاخرى مطالب تريد تضمينها في الموازنة”،لافتا الى ان ” كل كتلة تريد اقرار الفقرات التي تخدم مصالحها وبذلك فان عملية اقرار الموازنة ستتاخر بسبب هذه المطالبات”.

وتابع الصهيود ان” الهدف الحقيقي من هذه المطالبات هو تعطيل اعمال الحكومة واظهارها عاجزة في الايفاء بالتزاماتها امام الشعب كونها تدرك ان بعض هذه المطالب غير دستورية كما وانها تدخل ضمن الدعاية الانتخابية”.

واعلن مجلس النواب بدء العطلة التشريعة منذ منتصف الشهر الجاري لعدم تمكن مجلس الوزراء من ارسال مسودة قانون الموازنة العامة لعام 2014،فيما يرى نواب بان اقرار الموازنة سيتاخر لما بعد عام 2014 ما يعرض البلاد الى ازمة اقتصادية ومالية خلال العام المقبل.

وكان مجلس الوزراء قد اعلن في اكثر من مناسبة ان موازنة العام المقبل ستكون اكثر من 174 مليار دولار باحتساب قيمة برميل النفط بسعر 90 دولار، بضمنها 63% من قيمتها كميزانية تشغيلية. انتهى 99

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here