كنوز ميديا/ بغداد..

رأى الأمين العام لحزب الله اللبناني السيد حسن نصر الله، الثلاثاء، أن هناك “أملا كبيرا” في القضاء على تنظيم “داعش” الإجرامي في العراق، لكنه حذر من استمرار خطر العمليات الأمنية، فيما أشار إلى أن “التسامح” في الملف السوري “كاد ان يؤدي بالعراق”.

ونقلت صحيفة “الأخبار” اللبنانية عن نصرالله قوله، إن “الوضع يزداد تعقيدا، خصوصا بعد التوتر الاميركي ـ الروسي واستمرار أزمة الثقة بين الطرفين”، لافتا إلى أنه “لا توجد في سوريا معارضة مسلحة معتدلة، إما مع النصرة او مع داعش”.

وأضاف نصر الله أن “التسامح في الملف السوري كاد ان يؤدي بالعراق لولا التدخل الايراني المباشر وفتوى السيد السيستاني بالدعوة الى الجهاد”، مؤكدا أن “الامل كبير بالقضاء عسكريا على داعش في العراق، لكن يبقى خطر العمليات الامنية قائما ومستمرا”

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here