كنوز ميديا / متابعه

اعلن مصدر من داخل مصرف الرشيد ، اليوم الثلاثاء ، عن عزم المصرف اطلاق سلف العشرة الملايين للموظفين قريباً .

وافاد المصدر في حديث ان هناك تقسيم وزاري بين مصرفي الرشيد والرافدين جزء من هذه الوزارت على مصرف الرافدين والجزء الاخر على مصرف الرشيد ، مؤكداً ان اسئناف العمل باطلاق سلفة العشرة ملايين ستكون خلال الفترة القليلة المقبلة خاصة  للوزارت المخصصة على مصرف الرشيد .

واضاف المصدر ان  مصرف الرشيد بانتظار الاجراءات الوزارية وتخصيص المبالغ الكافية لشمول جميع الموظفين .

وأكدت لجنة النزاهة النيابية أن إطلاق قروض العشرة ملايين دينار لموظفي الدولة، سيتم خلال الأسبوع المقبل، مشيرة إلى أن المبالغ المخصصة كافية لشمول كافة الموظفين المسجلين.

وقال رئيس لجنة النزاهة النيابية، طلال الزوبعي، في تصريح صحفي، الأحد، إن اللجنة استضافت مدراء مصارف الرشيد والرافدين حول قروض الموظفين وآلياتها المتبعة بشكل يتلاءم مع مكافحة الفساد”.

وبين الزوبعي أن مصرفي الرشيد والرافدين اعتمدا الاستمارة الإلكترونية كإجراء جديد في التقديم على سلفة العشرة ملايين للموظفين، وأن الآلية الجديدة ستضمن عدم تدخل أي موظف في استمارة قروض الموظفين، وستحد كثيرا من عمليات الفساد وتبتعد عن تدخل أي أطراف أخرى وتضمن التسلسل لمن يقدم للاستمارة الإلكترونية، وفق ما نقلته وكالة نينا للأنباء.

وتابع رئيس لجنة النزاهة النيابية أن هناك عزلا لموظفي وزارات الدفاع والداخلية والصحة بعدم شمولهم بقروض العشرة ملايين، لذلك تم الاتفاق على إضافتهم إلى مصرف الرشيد، على أن يتكفل مصرف الرافدين بتغطية قروض موظفي الوزارات الأخرى بحسب الاستمارة الإلكترونية لتضمن الشفافية في حصول الموظف على القروض بعيدا عن الآلية المتبعة في السابق.

كما أشار إلى أن هناك متابعة من قبل لجنة النزاهة حول الاستمارات التي أدت إلى تأخر إطلاق هذه السلف، حيث أن هذه الاستمارة تضمن حق الجميع في التقديم للقرض ومن ثم يقوم المصرف بإضافة مبلغ العشرة ملايين على بطاقة الكي كارد للموظف، مضيفا أنه تم التعميم لكافة الوزارات بالعمل على نظام الكي كارد بشكل مستمر لضمان انسيابية الرواتب وعدم سرقتها وعدم وجود فضائيين.

وأكد الزوبعي أن التقديم على الاستمارة أطلق منذ ثلاثة أيام، وسيتم إطلاق المبالغ المخصصة للقروض خلال الأسبوع المقبل، لافتا إلى أن المبالغ المخصصة كافية لشمول كافة الموظفين المسجلين ولكن هنالك شروطا ينبغي أن تتلاءم مع حالة الموظف الذي يريد الحصول على سلفة العشرة ملايين.

وكان مصرف الرافدين، أعلن قبل أسابيع، عن الأسماء المشمولة بسلفة العشرة ملايين دينار لموظفي دوائر الدولة.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here