كنوز ميديا / بغداد

أعلن رئيس أركان الجيش الفريق أول الركن عثمان الغانمي، خلال زيارته، اليوم الأحد، قضاء الشرقاط شمالي محافظة صلاح الدين الذي تحرر الخميس الماضي ان محافظة نينوى ستكون الوجهة الاخرى لتحريرها من عصابات داعش الارهابية.
وذكر بيان لوزارة الدفاع تلقت ” كنوز ميديا ” نسخة منه، أن الغانمي “تفقد، الخطوط الأمامية لقضاء الشرقاط ضمن قاطع قيادة عمليات صلاح الدين، صباح يوم الأحد، يرافقه المعاونون للعمليات والميرة وقائد القوات البرية وعدد من ضباط هيئة الركن، وكان في استقباله قائد عمليات صلاح الدين الفريق الركن جمعة عناد وعدد من ضباط ركن القيادة”.
واطلع رئيس أركان الجيش بحسب البيان “على آخر المستجدات العسكرية في قاطع المسؤولية، حيث بارك هذه الانتصارات وعودة القضاء لأهله”.
وأجرى رئيس الأركان والقادة الأمنيون، جولة ميدانية في القضاء تفقد خلالها المناطق المحررة من الإرهاب وسط فرحة الأهالي بهذا الانتصار.
وأكد الفريق أول الركن عثمان الغانمي على إن “الوجهة المقبلة لقواتنا البطلة ستكون محافظة نينوى لتحريرها من دنس هذه العصابات المجرمة” بحسب البيان.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here