كنوز ميديا / متابعة

أفاد مصدر أمني , اليوم الأثنين , أن تنظيم داعش الوهابي يقوم بحفر الخنادق داخل مدينة الموصل ، خوفا من عملية عسكرية لتحرير المدينة من التنظيم.
وقال المصدر إن “التنظيم انهى حفر خنادق تقع بين مناطق الشلالات والنورات والساحلين الأيمن والأيسر بالموصل”.
من جانبه أكد الخبير في الجيولوجيا والعلوم البيئية , الدكتور رؤوف ساعي الزهاوي ان “أقدام عناصر تنظيم داعش الإرهابي على عملية حفر الخنادق دليل على انهم غرباء ولا يعرفون شيئا عن طبيعة المدينة”.
موضحا ان “ارض الموصل صخرية وتملؤها المياه الجوفية وهذا سوف يعيق حفر الخنادق أكثر من متر ونصف المتر لان المياه سوف تملؤها وبالتالي تصبح دون جدوى سوى زيادة التخريب للبنى التحتية”.
ويتزامن ذلك، مع تفاقم معاناة النازحين من المدن والقرى والنواحي القريبة من المدينة، والتي تضم أكثر من مليوني نسمة. من جانبه اعتبر ساسة عراقيون من خطر خروج الأهالي إلى ممرات آمنة طبقا لما تدعوهم إليه الحكومة العراقية، أمر محفوف بالمخاطر، نظرا للمعاناة الشديدة لعمليات النزوح، وعدم توفر الإمكانيات المطلوبة لإيواء النازحين.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here