كنوز ميديا – أكدت كتلة مستقلون بزعامة حسين الشهرستاني، الاثنين، على أهمية مشاركة القوى الصغير في الانتخابات والحفاظ على حقها في التمثيل النيابي.

وقالت النائب عن الكتلة سميرة الموسوي في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، انه “إلى الآن لا يوجد شيء رسمي لقانون الانتخابات المعدل وكل ما يطرح هو عبارة عن مقترحات ولن تناقش أي منها بشكل رسمي بين الكتل السياسية”، موضحا ان “نظام القائمة المغلقة والمفتوحة فيهما ايجابي وسلبي ولكن المفتوحة فيها هدر مال كبير خصوصا من قبل النواب المرشحين وكذلك فيها شراء ذمم”.

وبينت الموسوي “لا يوجد أي توجه لدى أي قوى سياسية لتهميش أو إقصاء القوى الصغير لكن ستبقى القوى الكبرى هي المهيمنة على الساحة السياسية وتشكيل الحكومة الاتحادية أو الحكومات المحلية”، مؤكدة على “أهمية مشاركة القوى الصغير في الانتخابات والحفاظ على حقها في التمثيل النيابي وكذلك للشخصيات المستقلة والنخب لتقديم خبراتهم لخدمة العراق والعراقيين”.

فيما كشف مصدر سياسي مطلع، السبت الماضي، عن توجه بعض القوى السياسية (الكبرى) لاعتماد نظام القائمة المغلقة في الانتخابات المقبلة، مبينا ان هناك مساعي لإبعاد الكيانات الصغيرة والمرشحين المستقلين من خلال تعديل قانون الانتخابات.

يذكر ان العراق خاض أول انتخابات له وفق نظام القائمة المغلقة، وتم تعديلها النظام إلى القائمة المفتوحة بعد مطالبات من قبل المرجعية وضغوطات شعبية.

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here