كنوز ميديا – أعلن وزير الكهرباء قاسم الفهداوي، الاثنين، أن نسبة الدمار في قطاعات الوزارات في سبع محافظات بلغت 90%، مشيراً إلى أن الخسائر المالية للوزارة في تلك المحافظات وصلت إلى 3.5 مليار دولار.

وقالت وزارة الكهرباء في بيان حصلت وكالة [كنوز ميديا] على نسخة منه، إن “وزير الكهرباء قاسم الفهداوي ووزير التخطيط ووزير التجارة وكالة سلمان الجميلي ورئيس صندوق اعادة اعمار المناطق المتضررة من الارهاب عبد الباسط تركي وعدداً من اعضاء مجلس النواب ومحافظ صلاح الدين احمد عبد الله الجبوري وعدداً من الوكلاء والمديرين العامين حضروا، اليوم، الموافق حفل أفتتاح معرض اعمار المناطق المحررة والذي تنظمه شركة مجد الأعمال لاقامة وتنظيم المعارض الدولية، على أرض معرض بغداد الدولي”.

وذكر وزير الكهرباء أثناء افتتاحه المعرض، بحسب البيان، أن “وزارة الكهرباء ومنظوماتها الوطنية واجهت تحديات كبيرة عرقلت تنفيذ خططها الاستراتيجية وعلى رأس هذه التحديات الارهاب والتخريب الذي طال منظومتها ومنتسبيها وبنيتها التحتية في محافظات نينوى وصلاح الدين والانبار وديالى وكركوك وبابل والعاصمة بغداد، والتي بلغت نسبة الدمار في قطاعات الوزارة الثلاثة ( الانتاج والنقل والتوزيع )، 90%، والخسائر المالية وصلت الى ( 3.5) مليار دولار رغم الجهود الكبيرة التي بذلها منتسبو وزارة الكهرباء في اعادة التيار الكهربائي الى المناطق المحررة بعد تأمين الارض من قبل الجهات الامنية وبألامكانات المتاحة والمتوفرة لدى وزارتنا في ظل تخفيض الموازنات”.

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here