كنوز ميديا /متابعه

اكد الخبير الامني فاضل ابو رغيف اليوم ان ” بعد تحرير قضاء الشرقاط من القوات الامنية تنتهي التغذية العسكرية لداعش الوهابي من الشرقاط الى الحويجة والعكس صحيح لافتا الى ان ” القضاء كان يشكل تهديدا كبيرا على قطعاتنا الامنية, والتي هي على أهبة الاستعداد لاقتحام مدينة الموصل من جنوب شرق المدينة , ومن جهة القيارة .

ابو رغيف في حديث  ” قال ان قطعاتنا الأمنية واجنحتنا العسكرية باتت بامان كبير بعد ان تم قطع كافة خطوط الامداد من الموصل الى الشرقاط .

واضاف ان ” القوات الامنية العراقية اثبتت قدرتها على فتح اكثر من جبهة , وعلى ارباك العدو في ساحات القتال , مضيفا ان ” قطعان داعش لم تعد كما كانت في السابق , واصبحت تشكو الضعف وقلة الامداد.

واشار الى ان ” هناك معطيات تثبت أحقية الجيش العراقي وقواتنا الامنية وابطال الحشد الشعبي في تحرير اي رقعة في البلد يغتصبها داعش , لافتا الى ان ” ضرب مفاصل داعش , وقصف على مدار الساعة وسد الثغرات وتطهير جزيرة الخالدية واعقبها تطهير جزيرة الرمادي وتأمين خطوط الامداد الى جزيرة هيت, دليل على قدرة قواتنا الامنية في حسم اي معركة مع داعش الوهابي .

 وكانت قيادة العمليات المشتركة، أعلنت الخميس الماضي ، تحرير قضاء الشرقاط شمالي محافظة صلاح الدين، بالكامل من عصابات داعش الارهابية، في غضون 73 ساعة.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here