كنوز ميديا / متابعه

بين المتحدث الرسمي بأسم كتلة المواطن النيابية حبيب الطرفي ، اليوم الثلاثاء ، ان تصريحات اروغان الاخيرة هو تدخل سافر وغير مبرر في شؤون الدولة العراقية المستقلة ، مؤكداً بانه امر مرفوض من قبل جميع الكتل السياسية العراقية .

وقال الطرفي في حديث ” ان جميع الجهات الرسمية والغير رسمية ترفض التدخل الخارجي سواء كان من تركيا او غيرها من الدول بدون تنسيق عملها العسكري مع الحكومة العراقية ، مشيرا الى ان هذه التصريحات هي مجرد احلام تريد اعادة امجاد الاحتلال العثماني في التمدد على حساب دول الجوار .

واضاف الطرفي  ان العراق لن يسمح بالتجاوز على اراضيه لانه اثبت  للعالم جميعا بانه يدافع عنهم بالنيابة ضد داعش الارهابي ، مؤكداً بان سيادة البلد هي خط احمر ولايمكن لاي جهة سياسية تطالب او تساند هذا التدخل وهو امر مرفوض جملة وتفصيلاً .

وأشار الطرفي  إلى أن شعبنا اليوم أقوى من أي مرحلة سابقة وأقدر على حماية أرضه والدفاع عن سيادته، وقد أثبت قدراته خلال حربه مع داعش ومن يقف ورائها التي جسدت وحدته الوطنية وقوة إرادته السياسية والشعبية الحرة، مطالباً تركيا الالتزام بالاعتبارات السياسية في التعامل مع العراق لتطوير العلاقات المشتركة بين البلدين .

واكدت لجنة العلاقات الخارجية النيابية ، اليوم الثلاثاء ، ان العراق طالب مراراً برفضه التدخلات التركية .

عضو اللجنة لويس كارو وفي حديث لـ ” الاتجاه برس” قال ان وزير الخارجية ابلغ نظيره التركي رسميا بعدم السماح للقوات التركية بالدخول في اي معركة مع داعش .

واوضح كارو ان موضوع التدخل التركي وتواجد قواته في سهل الموصل سيتم طرحه على هامش زيارة رئيس الوزراء حيدر العبادي الى واشنطن .

واضاف كارو ان الاتفاقيات التي يزعم الجانب التركي عقدها مع النظام السابق لا تعطيه الحق في التدخل في الشأن الداخلي او تواجد قواتهم داخل الحدود العراقية .

يذكر ان” الرئيس التركي رجب طيب اردوغان قال في كلمة له ان تركيا ستقوم بعملية عسكرية في شمال العراق والدخول الى مدينة الموصل في خطوة مماثلة لعملية درع الفرات في شمال سوريا، لافتا إلى أن حل مشكلة الموصل يمر عبر الاستماع إلى وجهة نظر تركيا، ودعا الحكومة العراقية، والدول المؤثرة في المنطقة إلى دعم مبادرته.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here